انتهت عشية اليوم السبت 20 أكتوبر 2018، عملية إزالة الترسبات والتربة والطمي بسد سيدي سعد بالقيروان بعد أن بلغ مخزونه المائي 83 مليون متر مكعب من مجموع 154 مليون متر مكعب (طاقة استيعاب السد)، وفق ما أكده المندوب الجهوي للفلاحة عبد الجليل عفلي.
وأفاد عبد الجليل عفلي، أن هذه العملية التي انطلقت أول أمس هي عملية تقنية تهدف إلى الحفاظ على السد وإيراداته وتحسين طاقة استيعابه عبر تنظيفه من الأوحال والتربة والطمي المترسبة أسفله والتي أتت بها الأمطار الأخيرة.
وأوضح أنه يتم القيام بهذه العملية في كل مرة تكون فيها مياه السيلان مصحوبة بالترسبات.
وأضاف أن الكميات التي تم إفراغها ذهبت نحو وادي زرود ومنه إلى سبخة سيدي الهاني وستساهم بدورها في تغذية المائدة المائية مشيرا إلى أن هذه الكميات التي تم تنظيفها بلغت منذ يوم الخميس إلى اليوم 3 مليون متر مكعب.
وبيّن أن عملية ازالة الترسبات هي عملية غير مكلفة على عكس عملية جهر السدود التي تعد مكلفة.
المصدر (وات)