أكد محمد علي المرواني الكاتب العام للنقابة الأساسية للتعليم الأساسي بباجة المدينة، إيقاف الدروس بالمدرسة الإبتدائية سيدي فرج بباجة الجنوبية بعد تعرض مساعدة المدير بهذه المؤسسة للعنف البدني صباح اليوم من طرف ولية أحد التلاميذ وذلك في ساحة المدرسة.

وأضاف محمد علي المرواني في تصريح لمراسل شمس أف أم بالجهة، أن الاعتداء بالعنف تسبب لمساعدة المدير في إضرار وجروح تم على اثرها نقلها إلى المستشفى من طرف سيارة الإسعاف من أجل تلقي العلاج.

وشدد المتحدث على تمسك الهياكل النقابية للتعليم الأساسي بمواصلة توقف الدروس إلى حين اتخاذ القرارات والإجراءات اللازمة في حق الولية المعتدية.

من جهته اوضح مدير المدرسة الابتدائية سيدي فرج بباجة سمير الورهاني، أن مساعدته تلقت الاسعافات في قسم الاستعجالي بمستشفى باجة حيث تم رتق الجرح على مستوى جبينها مؤكدا أنها ستقوم بتقديم شكاية عدلية لدى المصالح الأمنية المختصة.