قرر الطرف النقابي التابع للاتحاد العام التونسي للشغل، في اعقاب اجتماع اللجنة الجهوية للتصالح الملتئمة بمقر الولاية، تأجيل الاضراب العام لاعوان الشركة التونسية لصناعة الحديد الصلب 'الفولاذ" بمنزل بورقيبة، المبرمج ليوم 5 أكتوبر المقبل الى يوم 8 نوفمبر من السنة الجارية 2022.
وجاء في محضر جلسة اللجنة، تحصل صحفي "وات" على نسخة منه، ان الطرف النقابي للمؤسسة استمع لكافة الآراء والمواقف بشان النقطة المتعلقة بطلب "تطبيق الامتيازات الواردة في قانون المؤسسات المزعجة والمخلة بالصحة وذات العمل المضني على اعوان واطارات الشركة" من قبل الحضور، ليقرر في ما بعد تأجيل موعد الاضراب، وذلك في انتظار مخرجات جلسة العمل المبرمجة في الأيام القادمة بمقر وزارة الشؤون الاجتماعية.
يشار الى ان جلسة اللجنة الجهوية للتصالح اشرف على فعالياتها المعتمد الأول للولاية الحبيب الخرشاني بمساعدة رئيس وحدة المصالحة بقسم تفقدية الشغل والمصالحة ببنزرت منية الدالي وحضور مختلف الأطراف المعنية ومنها الطرف الاجتماعي للمكتب التنفيذي والاساسي.