قدّرت المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية في ولاية تطاوين عدد رؤوس الماشية المعدة للاضحية هذا العام بحوالي 19250 رأس من الضان والماعز اي بنقص قدر بحوالي 7 الاف راس عن الموسم الماضي.

وقد اقترحت اللجنة الجهوية أسعار الاضاحي ب14 دينار للاضحية التي يزيد وزنها عن 40 كلغ وبين 15 و 16 دينار للاضحية التي لا يزيد وزنها عن 40 كلغ، وفق ما ذكره مصدر من المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية لوات.

ويعزى هذا النقص نتيجة الجفاف وغلاء الاعلاف وندرتها طيلة الفترة الماضية حسب ما اكده رئيس نقابة مربي الماشية بالاتحاد الجهوي للفلاحة حامد حمودة لـ(وات).

وافاد ذات المصدر بان أربع نقاط بيع تم فتحها في المواقع التي خصصتها البلدية العام الماضي وهي نقطتان بحي وادي القمح ونقطة قرب سوق ليبيا في جنوب المدينة والنقطة الرابعة بسوق المواشي بحي المهرجان.

وأكّد ان البيع يتم على صيغتين اما بتقدير الثمن جملة ومشافهة او بالوزن بحساب 15 دينار للكلغ الواحد في النقطة الخاصة باحد المربين بمنطقة وادي القمح.

وفي المقابل تطابقت اراء عدد من المواطنين بخصوص الغلاء المشط للاضحية هذا العام وعدم قدرتهم على اختيار أفضلها الذي يتراوح ثمنه بين 800 والف و100 دينار أي بزيادة لا تقلّ عن مائتي دينار مقارنة بالعام الماضي ما جعلهم يبحثون عن الاضاحي الأقل وزنا وبالتالي اقل كلفة حتى لا يحرموا اسرهم من فرحة العيد والمحافظة على هذه السنّة على حد قولهم.