مثّل موضوع ضبط كافة الإجراءات الكفيلة بانجاح فعاليات المنتدى الاقتصتدي للتونسيين بالخارج المبرمج تنظيمه يوم 28 جويلية المقبل في مدينة بنزرت ، أبرز محاور جلسة العمل الإعدادية التي دعا اليها والي بنزرت سمير عبد اللاوي وأدارها المعتمد الأول للولاية الحبيب الخرشاني بمقر الولاية بحضور مختلف الهياكل والمصالح المتدخّلة.

وقال المدير الجهوي للتونسيين بالخارج في بنزرت عبد القادر اللوزي ، إنّ المنتدى سينتظم تحت شعار " نستثمرو في تونس" من تنظيم الديوان بالتنسيق مع مصالح الولاية ووزارة الشؤون الاجتماعية وبقية الهياكل العمومية ومنها وزارة السياحة .

ولاحظ المصدر ذاته ان من اهداف المنتدى الى جانب الإحاطة الأدبية والمادية بالتونسيين العاملين والمقيمين بالخارج ، مزيد تحفيزهم وتشجيعهم على المساهمة في التنمية الجهوية وانخراطهم في السياسات العامة للدولة واندماجهم في الاقتصاد الوطني من خلال تفعيل دورهم في الأنشطة الاستثمارية في جهاتهم وكل جهات ومناطق البلاد وتوفير مكامن عمل جديدة وذات قيمة مضافة عالية.

كما اعرب المدير الجهوي لديوان التونسيين بالخارج ببنزرت عن تقديره الكبير لما وجدته المبادرة من عناية ودعم على جميع الأصعدة من قبل كل من وزير الشؤون الاجتماعية مالك الزاهي ووالي بنزرت سمير عبد اللاوي والمديرة العامة لديوان التونسيين بالخارج ناهد الراجحي وبقية المصالح المحلية والجهوية والوطنية.

وأشار المصدر ذاته إلى أن جميع المستثمرين والراغبين في الاستثمار في الجهة وغيرها من جهات البلاد بإمكانهم المشاركة في المنتدى .

ومن جانبه أكّد والي بنزرت سمير عبد اللاوي، دعم مختلف المصالح المحلية والجهوية في بنزرت لمثل هكذا مبادرات تنموية واجتماعية، موجهة لفائدة كل فئات الشعب التونسي من الداخل والخارج، مثمّنا الاهداف المباشرة للمنتدى الذي يتزامن مع اهداف المخطط التنموي الثلاثي 2025/2023، والرهانات الكبيرة التي تعمل الدولة على تحقيقها على مستوى توفير مواطن الشغل وتنمية مختلف مناطق وجهات البلاد ودعم تنافسية الاقتصاد الوطني وتحفيز مشاركة راس المال البشري.

يشار إلى أن البرنامج العام للمنتدى سيتضمّن عرض وتقديم عدد من المداخلات العلمية حول واقع الاستثمار في تونس وتقديم تجارب استثمارية ناجحة من قبل التونسيين بالخارج وتقديم مداخلة حول التشريع الجبائي لفائدة التونسيين بالخارج، وعرض الوثيقة التوجيهية للمخطّط التنموي الثلاثي 2025/2023، وتنظيم معرض للحرفيين والحرفيات للتعريف بالمخزون التقليدي والتراثي للجهة، وتنظيم حصة عمل وشراكة مباشرة بين الراغبين في بعث المشاريع والاستثمار مع بقية الادارات المعنية، وإمضاء اتفاقيات شراكة لدعم الاستثمار وغيرها من الانشطة التي سيتمّ اعتمادها من قبل لجنة التنظيم المشتركة .