قدرت المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية بولاية سوسة انتاج الجهة من الحبوب للموسم الفلاحي الحالي، بـ21 ألف قنطار مقابل 190 ألف قنطار من الحبوب تم حصادها في السنة الماضية، وفق ما أكده المندوب الجهوي للتنمية الفلاحية، محمد العبيدي.

وأوضح العبيدي، في تصريح لـ(وات)، ان انحباس الامطار خلال فترة نمو الزراعات كان سببا في اتلاف أجزاء هامة من المساحات المزروعة حبوبا بالجهة، مذكرا ان ولاية سوسة لا تعد من ضمن الولايات المعروفة بوفرة انتاج الحبوب.

وأضاف، ان فلاحي الجهة حولوا المساحات المبذورة حبوبا الى مساحات للرعي بسبب انحباس الامطار حيث لم يتبقى سوى حوالي 3 الاف هكتار من هذه المساحات من جملة حوالي 15 الف هكتار تم بذرها خلال بداية الموسم الفلاحي الجاري، وفق تقديره.

وأشار، الى أن المنظومات المائية التي تساهم في ري المساحات المبذورة حبوبا بالمناطق السقوية بولاية سوسة ظلت خارج الاستخدام بسبب جفاف سدي الرمل ونبهانة، لافتا إلى انه تم اتخاذ جملة من الاحتياطات لإنجاح الموسم، على غرار دعوة الفلاحين ومختلف الأطراف المعنية لليقظة التامة، وتشديد الحراسة لحماية المزارع من الحرائق بالتنسيق مع مصالح الحماية المدنية، وذلك بالرغم من ضعف مردودية قطاع الحبوب الجهة خلال موسم الحصاد الحالي.

وذكر، ان مصالح المندوبية الجهوية للتنمية الفلاحية، تباشر باستمرار عمليات التوقي من الحرائق لاسيما بعد تدعيم منظومة حراسة الغابات بـ30 حارسا إضافيا .