بعد أن قامت الوحدات الصحية المختصة بإجراء 2307 تحاليل لعينات مشتبه في إصابة اصحابها بفيروس "كورونا"، سجلت إدارة الصحة الوقائية بولاية بن عروس اليوم الثلاثاء 765 إصابة جديدة.

  ووفق هذه النتائج المسجلة لعدد الإصابات فان المعدل العام للتحاليل الايجابية الجملية مازال في مساره التصاعدي مع تفشي الموجة الجديد من الوباء التي شهدت ارتفاعا لافتا في عدد الإصابات ليبلغ المؤشر العام للتحاليل الايجابية حدود ال33 فاصل 15 بالمائة، بعد أن كان في حدود 18 فاصل 15 بالمائة لكل 100 ألف ساكن يوم 10 جانفي المنقضي، وبارتفاع هذا المؤشر، ارتفع عدد الحالات النشيطة الحاملة للفيروس في الجهة إلى 5030 حالة.

ولم تسجل الجهة اية حالة وفاة جديدة بسبب الاصابة بالفيروس، كما بقيت حالة الايواء بالمستشفى الجهوي عند حدودها السابقة ولم تتجاوز ال04 حالات ايواء تطلب وضعها الصحي الإقامة بالمستشفى.

  وتبقى نسبة إشغال أسرة الاوكسيجين بالوحدات الصحية بالجهة في حدود 3 فاصل 57 بالمائة وتنعدم هذه النسبة بالنسبة لأسرة الإنعاش حيث لم تشهد الأقسام المخصصة وفود أي حالة عليها منذ أواخر الصائفة الماضية.