قام أعوان فرقة الأبحاث والتفتيش التابعة للحرس الوطني بسيدي بوزيد، بعد حصولهم على معلومات تفيد بحيازة أحد متساكني معتمدية الرقاب من على قطعة أثرية قيّمة، بنصب كمين محكم.

فقد تم استدراج المواطن المتحوز بالقطعة الأثرية بنية شرائها منه حيث تم تحديد ثمن شرائها مقابل 80 ألف دينار ليقع القبض عليه متلبسا ببيع قطعة الأثرية.

وتمت استشارة ممثل النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد التي أذنت بالاحتفاظ به ومواصلة الأبحاث في انتظار عرض القطعة الأثرية على المختصين بمعهد التراث لتحديد قيمتها الأصلية.