رفعت فرق المراقبة الاقتصادية بالادارة الجهوية للتجارة بولاية نابل خلال سنة 2021، مجموع 2458 مخالفة وحررت نحو 209 محاضر، من بينها 678 مخالفة خلال شهري نوفمبر وديسمبر، وفق ما ذكره، اليوم الاثنين، المدير الجهوي للتجارة، سمير الخلفاوي، خلال اجتماع اللّجنة الجهوية لمتابعة تطور الاسعار وضمان انتظام التزويد والتصدي للتهريب والاحتكار والتجارة الموازية والانتصاب الفوضوي والسلامة الصحية للاغذية.

وأشار الخلفاوي، خلال جلسة عمل انتظمت اليوم بمقر الولاية، الى ان مصالح المراقبة حجزت خلال حملاتها المتتالية للمراقبة، أكثر من 30 الف لتر من الزيت النباتي المدعم، و6،8 أطنان من السكر المدعم، وأكثر من 7 الاف قنطار من الفارينة المدعمة، و 48 طنا من الفارينة الرفيعة، وأكثر من 48 طنا من السميد الغذائي، ونحو 15،6 أطنان من الكسكسي المعلب والعجين الغذائي.

وتمكنت الفرق المشتركة للمراقبة الاقتصادية، التي ضمت فرق الشرطة البلدية، والحرس البلدي، والديوانة، من حجز اكثر من 81 الف علبة سجائر، و6 ملايين بيضة، وأكثر من 81 طنا من لحم الدجاج، وأكثر من 33 طنا من السداري، و واكثر من 29 طنا من المواذ العلفية، واكثر من 67 طنا من الامونيتر، واكثر من 43 طنا من الفلفل الاحمر والتوابل، و 2 طن من البقول الجافة، واكثر من 46 طنا من الحديد و35 طنا من الجبس. وحرر فصيل الحراسة والتفتيشات للديوانة خلال سنة 2021، في اطار التصدي للتهريب والتجارة الموازية والغش التجاري، مجموع 384 محضرا، وحجز بضاعة خاصة من التبغ والمعسل والملابس الجاهزة والملابس والاحذية المستعملة بقيمة تفوق 12 مليون دينار.

وأبرزت تقارير انشطة مراقبة السلامة الصحية للاغذية، ان عمليات المراقبة خلال شهري نوفمبر وديسمبر 2021، مكنت من حجز واتلاف نحو 3،9 أطنان من المواذ الغذائية، 91 بالمائة منها، اي نحو 3،5 أطنان من لحوم الدواجن ومشتقاتها، خاصة خلال فترة الاستعداد لراس السنة الميلادية بعد انتشار ظاهرة ذبح الدواجن بمستودعات عشوائية بضيعات فلاحية خاصة.