أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الإبتدائية بسيدي بوزيد، بتحرير محضر ضد كل من عسى أن يكشف عنه البحث من أجل تحويل وجهة قصر باستعمال العنف والتهديد.

وجاء ذلك إثر اعلامه من طرف مركز حرس منزل بوزيان بغياب 3 قصر من منزل والديهم الكائن بأحواز مدينة منزل بوزيان وتعرضهم حسب تصريحات أهلهم إلى عملية اختطاف من طرف مجهولين.

وأفاد الناطق باسم النيابة العمومية بسيدي بوزيد جابر الغنيمي لشمس أف أم، أنه وبعد عمليات تمشيط بكامل الجهة قامت بها الوحدات الأمنية وكذلك التنسيق مع الوحدات الأمنية التابعة لولاية قفصة، تم العثور على القُصر بأحد المناطق التابعة لولاية قفصة (تبعد حوالي  20 كلم عن منزلهم) وهم بحالة جيدة.

وقد تبين بعد التحري معهم أنهم لم يتعرضوا إلى أية عملية اختطاف وإنما غادروا منزلهم بمحض ارادتهم دون ذكر الأسباب الحقيقية.

وما زالت الأبحاث متواصلة للتعرف على ملابسات الموضوع واتخاذ الإجراءات القانونية المناسبة.

وأكدت النيابة العمومية أن عملية اختطاف القصر لا أساس لها من الصحة.