سجّلت ولاية مدنين خلال الساعات الاربع وعشرين الماضية حالتي وفاة بسبب فيروس كورونا بعد فترة دون وفيات ليرتفع العدد الجملي لوفايات هذا الفيروس الى 1166 حالة وفاة وفي المقابل رصدت الادارة الجهوية للصحة بمدنين عبر المخابر الخاصة والمخبر المرجعي بالمستشفى الجمهوي الصادق المقدم بجربة 33 اصابة بفيروس كورونا منها 5 اصابات وافدة و28 اصابة محلية من جملة 688 عينة خضعت للتحليل السريع والمخبري لتبلغ نسبة الحدوث 4 فاصل 5 بالمائة وفق ما ذكره مدير الصحة الوقائية بالادارة الجهوية للصحة بمدنين زيد العنز.

   وتوزّعت هذه الاصابات المحلية الجديدة بين 13 اصابة بحومة السوق و6 بميدون و4 بسيدي مخلوف واصابتين اثنين بكل من جرجيس ومدنين الشمالية واصابة واحدة بمدنين الجنوبية ليرتفع اجمالي الاصابات المحلية الى 33244 اصابة.

وجاءت من بين هذه الحالات الايجابية 16 اصابة في صفوف التلاميذ منهم 6 تلاميذ في حومة السوق و5 تلاميذ في ميدون بثلاث مؤسسات تربوية و4 تلاميذ في سيدي مخلوف في نفس القسم بمعهد سيدي مخلوف ليتقرر غلق ذلك القسم مدة 10 ايام وتلميذ في مدنين الجنوبية.

واعتبر الدكتور زيد ان الوضع مقلق وحرج يتطلّب مزيد الحذر واحترام البرتوكول الصحي بالمؤسسات التربوية وخاصة امام تزايد عدد الاصابات في الوسط المدرسي في ظل الاكتظاظ ليس داخل القسم فقط بل في محيط المؤسسة التربوية داعيا الى الانتباه والتمسك بشروط التوقي من فيروس كورونا باحترم التباعد وحمل الكمامات وتعقيم الايدي دون أي تراخ.

وأوضح ان هذه الاصابات بالوسط المدرسي تؤثّر من جهة اخرى على السير العادي للدروس وخاصة في مثل هذه الفترة من الامتحانات وعند غلق قسم او مؤسسة وكثرة الغيابات ليجدد الدعوة الى احترام البرتوكول الصحي واضطلاع الأوياء بمسؤوليتهم تجاه ابنائهم أمام ضعف امكانيات المؤسسة التربوية.

   وتم بولاية مدنين تقديم 1567 جرعة لقاح ضد فيروس كورونا يوم امس ارتفع بها اجمالي الجرعات المقدمة الى 382771 جرعة.