تم خلال لقاء تحسيسي انتظم اليوم الثلاثاء 26 أكتوبر 2021 في معتمدية جبنيانة التابعة لولاية صفاقس، مع عدد من العاملات الفلاحيات من المنطقة، الاتفاق على انخراطهنّ صلب هيكل نقابي تابع للاتحاد العام التونسي للشغل، من اجل الدفاع عن حقهن في النقل الآمن والتغطية الاجتماعية والصحية.

وأفاد كاتب عام الاتحاد المحلي للشغل في جبنيانة والعامرة خالد الغالي، في تصريح لوكالة تونس افريقيا للانباء، "ان القبول غير المشروط بانخراط هذه المجموعة من العاملات الفلاحيات في جبنيانة صلب المنظمة الشغيلة بعد طرح المسألة مع الاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس والمكتب التنفيذي بالمركزية النقابية بالشراكة مع مركز التضامن لشمال افريقيا، يأتي من باب استعدادهن للانخراط صلب المنظمة الشغيلة المناضلة والمنتصرة تاريخيا للشعب والكادحين وروحهن النضالية واحساسهن بمرارة الواقع اللاتي يعشن فيه ومظاهر الاستغلال والهرسلة والاهانة"، بحسب قوله.

وأضاف أن لديه حاليا اكثر من 200 امضاء لعاملات فلاحيات في جبناينة من اجل الانخراط صلب الجامعة العامة للفلاحة التابعة للاتحاد العام التونسي للشغل، مشيرا الى انه من باب التضامن معهنّ سيتمّ مدّهن بانخراطات مرنة ورمزية وذلك في علاقة بمعلوم الانخراط.

من جهته، اكد كاتب عام الفرع الجامعي للفلاحة بالاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس، علي الجربوعي، أن هؤلاء العاملات الفلاحيات أبدين رغبتهن في الانتساب للاتحاد العام التونسي للشغل من اجل الدفاع عن مطالبهن وحقوقهن التي وصفها ب"المهضومة" من حيث النقل والتغطية الاجتماعية والصحية معربا عن اسفه ان تتقاضى هؤلاء العاملات الفلاحيات اجور زهيدة في حين انهن يساهمن في دعم الاقتصاد الوطني، داعيا سلطة الاشراف الى ضرورة مراجعة القوانين المتعلقة بالعاملات الفلاحيات وضمان حقهن في نقل أمن والتغطية الصحية والاجتماعية.