تمكنت دوريات أمنية بمنطقة الحرس الوطني بمنوبة، من الكشف عن شبكة لسرقة وإذابة الأسلاك النحاسية، تضم شخصين في انتظار كشف بقية الاطراف، وحجز 01 طن من النحاس بمستودع بجبل شباو، وفق ما ذكره اليوم الثلاثاء، مصدر أمني بالجهة.

وتفيد المعطيات المتوفرة، بأنه وعلى إثر توفر معلومات للاعوان حول تواتر عملية حرق في وقت متأخر من الليل بأحد المستودعات بجبل شباو، والتي ينبعث منها دخان وروائح خانقة، تمت مداهمة المكان، وضبط الطرفين بصدد حرق الاسلاك النحاسية.

وتم العثور على كمية الاسلاك النحاسية المذكورة في المكان، وحجزها مع معدات حرق، وشاحنة خفيفة يرجح استعمالها في نقل الكوابل المسروقة التابعة لثلاث شركات، وهي شركة اتصالات تونس، وشركة اتصالات خاصة، فضلا عن الشركة الوطنية للكهرباء والغاز.

وبإذن من النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بمنوبة، تم الاحتفاظ بالشخصين من أجل تكوين وفاق قصد الاسيلاء على الملك العمومي، فيما تتواصل التحريات لكشف مزيد الاطراف المتورطة في هذه القضية.

وأشار نفس المصدر، الى استدعاء الممثلين القانونيين للشركات الثلاث المذكورة الذين تعرفوا على المسروق، مؤكدا تواصل تكثيف الجهود الامنية للتصدي لهذه السرقات التي أضرت بالمال العام.

المصدر (وات)