أكد رئيس بلدية القيروان المدينة رضوان بودن ، اليوم الأربعاء، ان البلدية قامت بتسعير القبر الواحد ب550 دينارا.

وأقر محدث شمس آف آم خلال تدخل هاتفي له في حصة "ملا نهار"، ان الأشخاص الذين يعملون في بناء القبور يعملون لحسابهم الخاص وليسوا عملة بالبلدية، مضيفا انه تم منحهم رخصا لذلك، وفق تعبيره.

وقال إن القبر الواحد قد تصل كلفته حتى إلى الألف دينار، لافتا النظر إلى أنه "يتم إستعمال آجر من نوع تقليدي خاص بولاية القيروان".  

وأشار المتحدث إلى أن العائلات في جهة القيروان لها تقليد خاص وكطل عائلة لها "القبار" الخاص بها ، حسب قوله.