تأكّد اليوم الاثنين، إصابة اثنين من المترشحين لامتحان الباكالوريا بفيروس كورونا بمعهد حمودة باشا في منوبة، بعد صدور نتيجتي اختباريهما ايجابيتين، حيث سيواصلان اجراء الامتحانات بقاعة منعزلة مخصّصة للغرض بمتابعة من أعوان الصحة بالإدارة الجهوية للصحة بمنوبة.

ويبلغ جملي عدد الإصابات بفيروس كورونا في صفوف مترشحي الباكالوريا بالجهة، وفق معطيات المندوبية الجهوية للتربية بمنوبة، 0 مصابين منهم مصاب شفي وفضّل اتمام الامتحان بمركز الايواء بالمهدية، واربعة مصابين واصلوا امتحاناتهم بقاعات خاصة داخل مراكز الامتحان بالمعاهد الثانوية ابن عرفة بالجديدة وحمودة باشا بمنوبة والفارابي بالمرناقية.

فيما حال وفق النفس المصادر، تعكّر الحالة الصحية لمترشحة من دوار هيشر دون مواصلة الامتحان بعد عودتها من المهدية.

كما سجلت الجهة اليوم حالة اشتباه بالإصابة بفيروس كورونا في مركز امتحان بوادي وتم اجراء الاختبار الطبي لإثبات إصابة مترشح من عدمها، وذلك في انتظار صدور النتيجة.

هذا تواصل مصالح الطب المدرسي والجامعي بالادارة الجهوية للصحة بمنوبة تقصي حالات الاشتباه في مراكز الامتحانات البالغة عددها 16 مركزا بمختلف معتمديات الجهة.

يُذكر ان ولاية منوبة شهدت ترشح5286 تلميذا وتلميذة منهم 4164 مترشحا من المعاهد العمومية و697 مترشحا من المعاهد الخاصة و425 مترشحا بصفة فردية.