أكد المدير الجهوي للحماية المدنية بباجة العميد منير الريابي، أن شابا يبلغ من العمر 18 سنة لقي حتفه صباح اليوم الأحد 20 جوان 2021، في حفرة ماء بعمق 3 أمتار من مخلفات أشغال قامت بها الشركة الوطنية لاستغلال وتوزيع المياة بالقرب من أحد قنواتها الرئيسية.

وقد تم انتشال جثة الشاب من طرف أعوان الحماية المدنية ولم يتأكد أن غرقه كان بسبب السباحة أو بسبب انزلاقه داخل الحفرة.

وأفاد منير الريابي في تصريح لمراسل شمس أف أم بالجهة، أن شابا آخر توفي بعد ظهر اليوم بشاطئ المقاصب من معتمدية نفزة مضيفا أن الشاب الذي يبلغ من العمر 28 سنة تحول من العاصمة للسباحة صحبة عائلته مرجحا أن يكون تعرض لصعقة مياه.