تصاعد عدد الوفيات بسبب فيروس كورونا بولاية بجندوبة خلال شهر جوان الجاري بشكل لافت، اذ بلغ منذ بداية الجائحة وإلى غاية يوم 17 من ذات الشهر 326 شخصا وذلك بعد تسجيل 3 وفيات جديدة.

كما سجّل كذلك عدد المصابين بهذا الوباء خلال ذات الفترة ارتفاعا، حيث رصدت مصالح الإدارة الجهوية للصحة بجندوبة قبل يوم امس الخميس 64 إصابة جديدة، ارتفع بموجبها العدد الإجمالي للمصابين، منذ بداية الجائحة في شهر أفريل من السنة الماضية، الى اكثر من 5900 إصابة.

والى حد اليوم السبت يقيم بقسم الإنعاش بالمستشفى الجهوي بطبرقة 4 مصابين حالتهم خطرة جدا، وفق مصدر طبي، كما يقيم بأقسام "كوفيد" بمستشفيات ولاية جندوبة 85 مصابا، دون احتساب الخاضعين للتنفس الاصطناعي بالعيادات الخاصة وفي منازلهم بعد ان تأكد عدم قدرة هذه الأقسام على استيعاب عدد أكبر من المصابين.

الى ذلك تبحث اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة بجندوبة عن حلول لكسر حلقة العدوى خلال هذه الأيام، حيث من المتوقع، وفق أطباء خلية الصحة، ان تشهد الجهة تصاعدا في مستوى الإصابات والوفيات على حد السواء.