عمد عدد من اهالي منطقة مقرة التابعة لمعتمدية عين جلولة من ولاية القيروان، اليوم الاثنين، إلى غلق الطريق الرابطة بين الوسلاتية والقيروان ومنع حركة المرور فى الاتجاهين، وذلك احتجاجا على تواصل تعطل مشروع تزويد منطقتهم بالماء الصالح للشرب.

   وأفاد، فوزي العدالي، احد المحتجين، في تصريح لـ"وات"، أن المنطقة تعاني من العطش ومن الانقطاع المتواصل للماء الصالح للشراب والحال انه تمت برمجة مشروع منذ سنة 2018 لتزويد المنطقة بالماء الصالح للشراب عن طريق برنامج التنمية المندمجة باعتمادات قدرت ب800 مليون دينار. 

واضاف ان متساكني الجهة، والبالغ عددهم حوالي 500 عائلة، يطالبون السلط الجهوية والمركزية بالتدخل العاجل لوضع حد لمعاناة اهالي المنطقة مع العطش خاصة مع الارتفاع المسجل فى درجات الحرارة.

وقد شهدت المنطقة حالة من الاحتقان بين مستعملي الطريق واهالي الجهة بسبب عملية غلق الطريق التي تسببت في انزلاق شاحنة عند وصولها الى مستوى العربات المتوقفة، في انتظار ايجاد حل يرضي جميع الاطراف.

هذا وقد تدخلت الوحدات الامنية لفتح الطريق وتمت برمجة جلسة تجمع المحتجين بمعتمد الوسلاتية في حدود الساعة الثالثة بعد الزوال.