سجّلت ولاية سيدي بوزيد، اليوم الاثنين، حالة وفاة و36 إصابة جديدة بفيروس كورونا، مقابل 69 حالة شفاء، ليرتفع إجمالي الوفيات 275 حالة، والإصابات إلى 8266 إصابة، منها 6997 حالة شفاء، وفق ما ذكره كاهية مدير الرعاية الأساسية بالادارة الجهوية للصحة بشير سعيدي.

وتحتل معتمدية سيدي بوزيد الغربية المرتبة الأولى من حيث عدد الإصابات بـ3117 إصابة، تليها سيدي بوزيد الشرقية بـ944 إصابة، والرقاب بـ749 إصابة، والمكناسي بـ640، والمزونة بـ547 إصابة، وأولاد حفوز بـ480 إصابة، والسبالة بـ368 إصابة، وبئر الحفي بـ329 إصابة، وجلمة بـ317، والسوق الجديد بـ300 إصابة، وعون بـ257 إصابة، ومنزل بوزيان بـ160 إصابة، وأخيرا السعيدة 84 إصابة.

وارتفع عدد المصابين المقيمين بالمؤسسات الصحية إلى 47 شخصا بعد إيواء 5 مصابين إضافيين اليوم الاثنين، فيما بلغ العدد الجملي للتحاليل التي تم اجراؤها بالجهة منذ ظهور الفيروس 32174 تحليلا بعد رفع 207 عينة اليوم.

وبخصوص الحملة الوطنية للتلقيح، بلغ عدد الذين تلقوا الجرعة الأولى ضد "كوفيد 19" في ولاية سيدي بوزيد إلى حدود اليوم الاثنين، 8727 منتفعا، فيما بلغ عدد الذين تلقوا الجرعة الثانية 3579 فردا، وفق ما أفاد به المنسّق الجهوي للحملة الوطنية للتلقيح ضد "الكوفيد 19" في سيدي بوزيد، رفيق نصيبي، لـ(وات).

وأشار، ذات المصدر، إلى ان عدد حالات التي تعرضت الى أعراض جانبية منذ بداية حملة التلقيح بـ47 حالة، وكانت أغلبها أعراض بسيطة وخفيفة، لافتا الى أن عدد الأشخاص الذين بادروا بالتسجيل لتلقي التلقيح ضد فيروس "كورونا" قد بلغ نهاية الأسبوع الماضي حوالي 32 ألف شخص.