أعلنت الإدارة الجهوية للصحّة في قفصة اليوم الجمعة عن إحصاء ثماني وفيات جديدة جرّاء الإصابة بفروس كورونا خلال ال 48 ساعة الأخيرة لترتفع حصيلة ضحايا هذا الوباء بالجهة منذ بدء إنتشاره في شهر مارس من سنة 2020 وإلى الآن إلى 374 وفاة.

وتتوزّع الوفيات الجديدة على معتمديات السند والمظيلة وقفصة الشمالية والقصر وسيدي عيش , فيما تظلّ معتمدية قفصة الجنوبية هي المعتمدية التي أحصت بها إدارة الصحة أكبر عدد من الوفيات منذ بدء تفشّي الوباء بحصيلة بلغت 105 وفاة , تليها الرديف ب 54 وفاة ثم القطار ب 43 وفاة والمتلوي ب 39 وفاة.

ورصدت إدارة الصحة بقفصة خلال أل 24 ساعة الأخيرة 40 إصابة جديدة بوباء كورونا بعد صدور نتائج دفعة جديدة من فحوصات الكشف عن هذا المرض (143 عيّنة ) أي بنسبة إيجابية للتحاليل بلغت 27 بالمائة، وهي نسية منخفضة نسبيا بالمقانة مع النسب المُسجّلة في الاسبوعين الماضيين والتي ترواحت ما بين 45 و 51 بمائة.

وحسب آخر تحيين للوضع الوبائي لفيروس كورونا ، ودون إحتساب الإصابات المُعلن عنها خلال ال 24 ساعة الأخيرة، يبلُغ حاليا عدد الأشخاص الذين يحملون الفيروس بقفصة، 277 شخصا ، يتوزّعون على كلّ معتمديات الولاية.

ويقيم ما لا يقلّ عن 65 مصابا من بين هؤلاء المصابين في أقسام "كوفيد 19" بمستشفيات قفصة والمتلوي وأم العرائس والرديف.

من ناحية أخرى أفادت الإدارة الجهوية للصحة بأن 14 آلف و604 أشخاص من بين مهنيي قطاع الصحة وكبار السنّ تلقّوا جرعات من التلاقيح المضادّة لفيروس كورونا ، وذلك منذ بدء حملة التطعيم في أواسط شهر مارس الماضي وإلى الآن.

وتلقّى 3678 شخصا الجرعتين الاولى والثانية من هذه التلاقيح بمركزي التلقيح الموجودين بمدينتي قفصة والمتلوي.

وطالت عدوى فيروس كورونا منذ بدء ظهوره في شهر مارس من سنة 2020 وإلى الآن 5990 شخصا من ولاية قفصة ، تُوُفّي من بينهم 374 مصابا وتعافى 5347 شخصا.