ارتفع بولاية قبلي، إجمالي الوفيات جراء الاصابة بفيروس "كورونا" المستجد منذ ظهور الوباء إلى 233 حالة، إثر تسجيل 3 حالات وفاة جديدة خلال الـ24 ساعة الاخيرة، وفق ما أكده رئيس مصلحة الاعلام والبرامج الصحية بالادارة الجهوية للصحة، علي الحداد.

ولاحظ الحداد في تصريح لـ(وات)، أن حالة وفاة وحيدة فقط من بين اجمالي الوفيات، تم تسجيلها خلال الموجة الاولى من انتشار الفيروس بالجهة.

وأضاف، انه تم أيضا، رصد 80 حالة مؤكدة جديدة للاصابة بفيروس "كورونا"، منها 20 حالة تم اثباتها من بين 73 عينة تم رفعها يومي 7 و8 افريل الجاري، ووردت نتائجها مساء أمس الجمعة على الادارة الجهوية للصحة من المخبر المرجعي بالمستشفى الجهوي بقبلي، في حين تم التأكد من الـ60 حالة المتبقية عن طريق التحاليل السريعة التي تجريها يوميا مختلف الدوائر الصحية بالجهة.

وبيّن المصدر ذاته، بأنه وبتسجيل الحالات الجديدة، يرتفع اجمالي الإصابات إلى 6164 إصابة، منها 6053 حالة تم تسجيلها بعد إعادة فتح الحدود في جوان الفارط، تعافت منها الى حد الان 5388 حالة، فيما لا تزال 433 حالة مصنفة نشطة.

ولاحظ، أن معتمدية قبلي الشمالية لا تزال تحتل الصدارة في عدد الحالات المسجلة والحالات التي لا تزال مصنفة نشطة، بـ1478 حالة، منها 143 حالة نشطة، تليها معتمدية قبلي الجنوبية بـ1407 حالات، منها 83 حالة لا تزال نشطة، ثم معتمدية دوز الشمالية بـ1255 إصابة، منها 54 حالة نشطة، في حين تحتل معتمدية سوق الاحد المرتبة الرابعة من حيث عدد الاصابات والثالثة من حيث الحالات النشطة بـ974 إصابة، و64 حالة نشطة.

وتأتي معتمدية دوز الجنوبية في المرتبة الخامسة بـ601 إصابة، منها 48 حالة نشطة، تليها معتمدية الفوار بـ301 إصابة، منها 23 حالة نشطة، وفي المرتبة الاخيرة، معتمدية رجيم معتوق بـ12 إصابة، مقابل خلوها من الحالات النشطة.