نفذ صباح اليوم الخميس 15 أفريل 2021 عدد من النشطاء فى المجتمع المدني بالقيروان من المنتمين لتنسيقية "وينو السبيطار؟" وقفة احتجاجية أمام المستشفى الميداني كوفيد 19 للتنديد بتواصل غلق هذه المؤسسة الصحية التي ينتظرها متساكنو الجهة منذ سنة كاملة رغم أنه تم تدشينها يوم الاثنين الماضى من طرف رئيس الحكومة هشام المشيشي معتبرين عملية التدشين مسرحية سيئة الاخراج أساءت بمصداقية المسؤولين والحكومة وأضرت بمنسوب ثقة أهالي الجهة بهم.

وطالب المحتجون رئيس الحكومة والمسؤولين الجهويين بالتدخل لتأمين الاطار الطبي وشبه الطبي وتوفير التجهيزات لتنطلق هذه المؤسسة في عملها وتستقبل مرضى كوفيد فى الجهة بعد انتشار الوباء ونفاد أسرة الانعاش فى مستشفى ابن الجزار مما بات يهدد سلامة المتساكنين محملينهم مسؤولية ما قد ينجر عن تواصل غلق المستشفى الميداني من أضرار وأرواح بشرية.