تعرّض ظهر اليوم الجمعة، عون صحة بمعهد القصاب من ولاية منوبة، إلى الطعن بسكين على مستوى جنبه من قبل مرافق لمريض، وذلك إثر مناوشة بينهما بأحد أقسام المستشفى، وفق ما اكده المدير العام للمعهد مراد الحزي.

وأضاف ذات المصدر، أنه تم القيام بالإسعافات الأولية للعون المتضرر بالمعهد، ثم نقله الى مستشفى شارل نيكول بالعاصمة اين تم ايواءه للقيام بعلاجه.

ووصف الحزي وضع العون المتضرر بـ"المستقر والمطمئن" بعد طعنه بسكين في مناسبتين على مرأى ومسمع من الأعوان والمرضى، مشيرا إلى أن كاميرا المراقبة التقطت مشهد الاعتداء على عون الصحة وتم اعتمادها في الشكاية التي تقدمت بها إدارة المعهد إلى منطقة الأمن الوطني بمنوبة ظهر اليوم.

   من جهته، أكد مصدر أمني، أنه تم فتح بحث في الحادثة التي تحصن اثرها المتهم بالفرار،وتم القيام فورا بالمعاينة لمكان الاعتداء، وسيتم الاستماع الى المتضرر فور تعافيه، وبقية الشهود من أعوان ومرضى، مع القيام بالتحري حول هوية المتهم.