سجلت ولاية مدنين خلال ال24 ساعة الماضية، حالتي وفاة بسبب فيروس كورونا، تعلقت الاولى بشخص في 72 من عمره، في حين تجاوز الثاني ال90 سنة، ليرتفع عدد الوفيات بهذا الفيروس منذ ظهوره إلى 342 حالة وفاة.

وتطور ايضا، العدد الجملي للإصابات بالفيروس إلى 8391 إصابة بتسجيل 35 إصابة محلية جديدة من جملة 362 عينة وردت نتائجها على الإدارة الجهوية للصحة بمدنين، وفق مدير الصحة الوقائية، زيد العنز.

وتوزعت الإصابات الجديدة إلى 10 إصابات بمدنين الجنوبية، و8 بكل من مدنين الشمالية وحومة السوق، و4 بجرجيس، وإصابتين إثنين بكل من ميدون وسيدي مخلوف، وإصابة واحدة باجيم، فيما لم تسجل معتمدية بن قردان وبني خداش اية إصابة وهو ما يجعل الوضع الوبائي في اتجاه الاستقرار بتراجع الإصابات الجديدة وخاصة بالشريط الساحلي للولاية، فيما يبقى الفيروس نشطا بالخصوص بمعتمديتي مدنين الشمالية والجنوبية.

وشملت بعض الإصابات الجديدة عوني صحة لترتفع اصابات القطاع الصحي إلى 242 إصابة، و4 إطارات تربوية، تطور بها إجمالي الإصابات لدى هذه الفئة إلى 102.

في المقابل، سجلت الجهة 67 حالة شفاء جديدة منها 18 حالة شفاء بمدنين الجنوبية، و12 بميدون، و11 بحومة السوق، و9 بجرجيس، و6 باجيم، و5 ببن قردان، وحالتي شفاء بكل من مدنين الشمالية وسيدي مخلوف وبني خداش، ليتطور العدد الجملي لحالات الشفاء منذ ظهور الوباء إلى 7329 حالة شفاء.