بعد الإبلاغ عن وجود كميات هامة من الأدوية ملقاة بالأحواز المحاذية لحي اولاد شلبي بسيدي بوزيد، تنقلت لجنة مختصة على عين المكان وعاينت وجود أدوية مختلفة.

وأفاد مراسل شمس أف أم بالجهة، أن أعوان بلدية لسودة التابعة لمعتمدية سيدي بوزيد الشرقية تمكنوا من جمع 850 علبة وحوالي 2000 علبة تم حرقها من مجهول.

وقد أذنت النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد، بفتح محضر بحث في الغرض.