أكد مصدر أمني منذ قليل أن النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بباجة، أذنت لفرقة الأبحاث العدلية للحرس الوطني بباجة بعد إتمام بحث البداية بإلاحتفاظ ب 5 أشخاص وترك 11 شخصا في حالة تقديم لعرضهم جميعا على أنظار العدالة وذلك بعد أعمال الشغب التي عرفتها منطقة المعقولة ليلة أمس الأحد وتعرض مستوصف المنطقة للحرق والتخريب بعد الاستيلاء على كميات من أدوية أمراض الأعصاب بداخله.

وأفاد نفس المصدر لمراسل شمس أف أم، أنه قد وُجهت لهم تهم تتعلق بخرق قانون حظر الجولان والتجمهر والرشق بالحجارة والاعتداء على الأملاك العامة والخاصة وسرقة وحرق مؤسسة صحية باستعمال التسور والخلع  وسرقة أدوية مخدرة حسب ما أكد ذلك نفس المصدر.