تمكن أعوان الشرطة بمدينة الرديف من ولاية قفصة مساء اليوم الإثنين 30 نوفمبر 2020، من القبض على أحد مخربي غرفة التحكم بمغسلة الفسفاط بإقليم الرديف في حين مازال أخر متحصنا بالفرار.

وبالتحقيق مع الموقوف الأول، اعترف بارتكابه لعملية التخريب.

يُذكر أنه عمد ليلة البارحة الأحد، مجهولون إلى اقتحام محطة التحكم بمغسلة الفسفاط اقليم الرديف وتخريب محتوياتها على غرار لوحة التحكم والنوافذ والأبواب.

هذا وقد تم فتح بحث تحقيق في الغرض لمعرفة الضالعين في الحادثة.