أطلق سكّان حي 20 مارس بمعتمدية وادي مليز في ولاية جندوبة، صيحة فزع مطالبين رئيس الحكومة بالتدخّل لإنجاز جسر على وادي مجردة وفكّ عزلة ما يقارب الألف ساكن.

وأكد الأهالي الذين وجهوا نداء استغاثة في تصريح لمراسل شمس أف أم في الجهة، أن معاناتهم تتفاقم مع حلول فصل الشتاء، إذ يضطر التلاميذ إلى الانقطاع عن الدراسة بسبب غياب ممرّ آمن أو جسر يعبرونه دون مخاطر.

وأكدوا أنّهم تقدّموا بعديد الشكاوي للمسؤولين لكن دون جدوى، وشددوا على أن الوعود الانتخابية ظلّت حبرا على ورق فاضطروا إلى شراء كميات من الحديد والاسمنت وإنجاز ممر فوق وادي مجردة الذي تغمره المياه بمجرد نزول الأمطار وبات مهددا بالانهيار بعد أن تآكلت أطرافه.

مزيد من الصور على الرابط التالي: https://bit.ly/37XziTf