أكدت المندوبة الجهوية  للتربية تونس 1، فاطمة هلال اليوم الأربعاء أنه لاوجود لأي إصابة بفيروس كورونا بين صفوف تلاميذ المدرسة الابتدائية "البحيرة1"، وذلك على خلفية ما تم تداوله أمس حول اصابة 70 بالمائة من تلاميذ هذه المدرسة بكوفيد 19.

وقالت إنه تم إيفاد رئيس مصلحة الطب المدرسي والجامعي للمدرسة المذكورة الذي عاين التلاميذ ولم يسجل أي نوع من العوارض  المرتبطة بحالة الاشتباه بفيروس كورونا المستجد، مضيفة أنه تم استئناف العمل اليوم بالمدرسة بعد أن تم تعقيمها من طرف كل من بلديات تونس والكرم وحلق الوادي.

كما أفادت فاطمة هلال ورود النتائج سلبية بعد إخضاع معظم التلاميذ للتحاليل من قبل عائلاتهم، مستنكرة مثل هذه الأخبار الكاذبة على حد قولها  التي من شانها بث الفوضى ونشر البلبلة لدى الأولياء والإطار التربوي والإداري.

وبخصوص الوضع الصحي بالوسط  المدرسي بالمدارس الاعدادية والمعاهد التابعة للمندوبية الجهوية للتربية تونس 1، أفادت فاطمة هلال أنه إلى حدود الاثنين 26 اكتوبر الجاري تم تسجيل 51 اصابة بين التلاميذ والاشتباه باصابة 47 منهم و22 إصابة بين صفوف المدرسين  والاشتباه بإصابة 25 منهم.

وأضافت أنه تم تسجيل 6 إصابات والاشتباه بإصابة 10 ضمن إطار الإشراف الإداري والبيداغوجي والإداريين والقيمين العامين والقيمين والمرشدين التطبيقيين، بالإضافة إلى إصابة 3 عملة والاشتباه بإصابة 2 منهم ليبلغ مجموع الإصابات 82 والاشتباه بالإصابة 84.

كما أكدت أن نسبة الاصابة بالوسط المدرسي بلغت 0.44 بالمائة وأن 46 مؤسسة تربوية بها إصابات أي بنسبة 61.3 بالمائة بتونس 1.