قررت والية سوسة رجاء الطرابلسي، مساء اليوم الخميس، وبالتنسيق مع السلطات المركزية، منع جولان الأشخاص والعربات بكافة معتمديات الولاية من الساعة الثامنة ليلا الى الساعة الخامسة صباحا، وذلك لمدة 15 يوما بداية من مساء اليوم الخميس 1 أكتوبر 2020، ، وذلك للحد من سرعة انتشار فيروس كورونا المستجد.

ويستثني القرار المذكور، وفق ما صرحت به والية سوسة لمراسل وكالة تونس إفريقيا للأنباء بالجهة، الحالات الصحية العاجلة وأصحاب العمل الليلي.

وأكدت والية سوسة، في ذات التصريح، أن القرار جاء تبعا للوضعية الوبائية الدقيقة التي تمر بها ولاية سوسة وسعيا للحد من سرعة انتشار الفيروس وحفاظا على سلامة المواطنين بالولاية، وكذلك عملا بالتوصيات المنبثقة عن اللجنة الجهوية لتفادي الكوارث ومجابهتها وتنظيم النجدة المنعقدة طيلة يوم أمس الأربعاء بحضور مختلف الأطراف المعنية.

وتقرر كذلك، وفق تصريح الوالية، منع لعب الورق واستعمال الأرجيلة بالمقاهي مع الالتزام باستعمال الكؤوس والأواني ذات الاستعمال الواحد وإجبارية احترام مبدإ التباعد الجسدي وذلك الى جانب فرض حمل الكمامة بكل وسائل النقل العمومي والخاص.

وتنص القرارات المتخذة من قبل السلط الجهوية بولاية سوسة أيضا على منع إقامة الحفلات والتظاهرات والتجمعات بكل أنواعها بالقاعات الخاصة والعامة وذلك فضلا عن الالتزام بتطبيق مقتضيات البروتوكول الصحي بالفضاءات العامة والخاصة وبالمؤسسات العمومية والخاصة وكذلك بمختلف المؤسسات الاقتصادية.

وأكدت والية سوسة أن كل مخالفة لهذه القرارات تعرض صاحبها الى العقوبات التي ينص عليها القانون، مشيرة الى أن هذه القرارات قابلة للتعديل كلما اقتضت الضرورة ووفق تطور الوضع الوبائي بالجهة.

يذكر أن عدد الإصابات بفيروس كورونا ارتفع اليوم الخميس بولاية سوسة الى 1889 إصابة مؤكدة، بينما ارتفع عدد الوفيات إلى 44، وفق احصائيات الإدارة الجهوية للصحة.