أفاد مدير المستشفى الجهوي بباجة توفيق الفارح لمراسل شمس أف أم منذ قليل تسجيل حالة وفاة ثانية صباح اليوم الخميس غرة أكتوبر 2020، لامرأة مسنة من مواليد 1932 تعاني من أمراض مزمنة تم ايواؤها بقسم الكوفيد بعد اكتشاف إصابتها بفيروس كورونا عندما كانت تقيم بأحد الاقسام الأخرى بالمستشفى.

لتكون بذلك حالة الوفاة الثانية بالمستشفى الجهوي بباجة في ظرف ساعات قليلة بعد وفاة رجل مسن في ساعة متأخرة من ليلة أمس تم ايواؤه كذلك بقسم الكوفيد ليرتفع بذلك العدد الجملي للوفايات بهذا الفيروس إلى 6 أشخاص منذ ظهور الجائحة.