أفاد المدير الجهوي للصحة بتونس طارق بن ناصر، أن ولاية تونس سجلت خلال اليومين الماضيين 38 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، ليرتفع العدد الجملي للإصابات منذ فتح الحدود يوم 27 جوان الماضي إلى 532 شخصا حاملا للفيروس منهم 425 لم تظهر عليهم أعراض المرض أي بنسبة تفوق 85 بالمائة.

وأكد طارق بن ناصر، أن 532 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا المستجد تتوزع بين 435 حالة محلية و97 حالة وافدة تم وضع أغلبهم في الحجر الصحي الذاتي مقابل تسجيل 9 حالات وفاة تفوق معدلات أعمارهم 70 سنة.

ولفت المدير الجهوي للصحة إلى ارتفاع حالات الشفاء في صفوف المصابين بفيروس كورونا المستجد ليبلغ 107 حالة مقابل تواجد 58 حالة في المستشفيات والمصحات الخاصة 37 حالتهم مستقرة و21 آخرين في العناية المركزة.

وشدد بن ناصر في هذا الصدد على ضرورة التزام المواطنين بالبروتوكول الصحي المتعلق أساسا بارتداء الكمامات واحترام مبدأ التباعد الجسدي والغسل المتكرر لليدين للحد من انتشار الفيروس وضمان سلامتهم وسلامة المحيطين بهم أمام تطورعدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد في تونس.

المصدر (وات)