أكد المدير الجهوي للصحة ببنزرت جمال الدين السعيداني، أن نتائج التحاليل التي أجرتها خلية اليقظة والترصد الطبي على الأشخاص الذين تم إنقاذهم الأسبوع الفارط من قبل مصالح الحرس البحري والبحرية الوطنية بسواحل جزيرة جالطة، أثبتت إصابة 23 منهم بفيروس كورونا المستجد بعد اجراء 53 تحليلا مخبريا.

وأضاف السعيداني في تصريح لوكالة تونس افريقيا للأنباء، أنه تم إشعار مختلف الأطراف المسؤولة لاتخاذ الإجراءات الضرورية بشأنهم.

وأكد المتحدث أن الجهة الصحية ببنزرت دخلت في المرحلة الثالثة من الجائحة بعد بروز عدوى أفقية.

يشار ان عدد حالات الاصابة النشيطة بالفيروس ببنزرت حسب آخر تحسين لمصالح الصحة ببنزرت بات في حدود 149 حالة، وفق ذات المصدر.