أجّلت الدائرة الجنائية الخامسة المختصّة في قضايا الإرهاب بالمحكمة الابتدائية بتونس، اليوم الثلاثاء، النظر في قضية الهجوم الإرهابي على مدينة بن قردان (ولاية مدنين) إلى يوم 20 نوفمبر القادم، وفق ما أكّده رئيس مكتب الإعلام والاتصال، ونائب وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بتونس، محسن الدالي.

وبيّن الدالي في تصريح لوكالة تونس إفريقيا للأنباء أنّه تمّ تأجيل النظر في القضيّة "استجابة لطلب المتضرّرين القائمين بالحق الشخصي لتقديم ملفات دعاويهم المدنيّة وانتظار نتائج الاختبارات الطبية".

كما أكّد أنّه تم الإفراج على متهم، ورفض بقية المطالب المقدمة في حق بقية المتهمين، مبيّنا أنّ عدد المتهمين في هذه القضيّة هم 73 متّهما موزّعون بين 57 موقوفا و9 متّهمين بحالة فرار والبقية يمثلون بحالة سراح.

وكانت الثّكنة العسكرية ومنطقتا الأمن والحرس بمدينة بن قردان قد تعرضتا لهجمات متزامنة من قبل مجموعات إرهابية مسلحة يوم 7 مارس 2016 تمّ صده من قبل الوحدات العسكرية والأمنية، استشهد خلالها 18 شخصا بين أمنيين وعسكريين ومدنيين، كما تمكّنت الوحدات الأمنية من القضاء على 36 إرهابيا وإلقاء القبض على 7 آخرين.