نفذ صباح اليوم الاثنين 29 جوان 2020 نشطاء بالمجتمع المدني وأهالي بعض ضحايا العنف وقفة احتجاجية أمام المحكمة الإبتدائية بالقصرين، تنديدا بتفشي الظاهرة وجرائم القتل والسلب التي جدت مؤخرا في القصرين وبعض معتمدياتها.
وطالب توفيق الخليفي وهو من أقرباء أحد ضحايا العنف في تصريح لمراسل شمس أف أم، الوحدات الأمنية و السلط القضائية و جلس النواب بضرورة تطبيق القانون على مرتكبي جرائم العنف ومحاسبة المعتدين وسن قوانين ردعية وتكثيف الحملات الأمنية.
يشار إلى أنه جدت مؤخرا حادثة تبادل عنف خلفت أضرارا بدنية جسيمة لشابين مما استوجب إيوائهما في قسم الإنعاش بأحد مستشفيات ولاية سوسة إضافة إلى ذلك جدت أول أمس جريمة قتل في حفل زفاف بمعتمدية فريانة راح ضحيتها شاب في مقتبل العمر.