أعلن المدير الجهوي للصحة بقفصة سالم ناصري، اليوم الجمعة، شفاء مصابين إثنين من معتمديتي المتلوي وقفصة الجنوبية يقيمان منذ فترة بمركز الإيواء الإجباري في المنستير، من فيروس كورونا.

وقال ناصري إن نتائج تحاليل عيّنتين لمصابين إثنين بفيروس كورونا يقيمان منذ فترة بمركز الايواء الاجباري بالمنستير، قد أثبتت شفاءهما التام من هذا المرض مضيفا أنّ من بين هذين المصابين الاثنين طفلة تبلغ من العمر سنة واحدة.

ويرتفع بذلك عدد الاشخاص الذين إلتقطوا عدوى فيروس كورونا بجهة قفصة وتعافوا منه تماما إلى 43 وذلك من مجموع 49 شخصا أصابتهم عدوى وباء كورونا منذ بدء ظهوره بالجهة في أوائل شهر مارس الماضي.

كما تُوفّيت يوم 2 جوان الجاري إمرأة أصيلة المتلوي جرّاء إصابتها بفيروس كورونا في أوائل شهر ماي المنقضي.

وحسب المدير الجهوي للصحّة فإن بقيّة المصابين وعددهم خمسة لا يزالون يقيمون بمركز الايواء الاجباري بمدينة المنستير.

وبإستثناء حالتين إثنين وافدتين تمّ رصدهما من بين التونسيين الذين تمّ إجلاؤهم في الفترة الاخيرة من المملكة العربية السعودية فإن ولاية قفصة لم تسجّل منذ يوم 15 ماي المنقضي أيّة إصابة جديدة بعدوى وباء كورونا .