كشفت المديرة الجهوية للصحة بالمهدية، سامية الفقيه أحمد، تسجيل إصابة مؤكدة بفيروس كورونا لمواطنة من متساكني معتمدية بومرداس، وهو ما أثبتته نتائج 21 تحليلا مخبريا لعينات أشخاص من الجهة صدرت صباح اليوم الخميس، موضحة أن الإصابة "تعتبر مبدئيا أفقية في انتظار تحديد مصدر العدوى"، وفق تعبيرها.

وأوضحت الفقيه، أن التشخيص الأولي لمخالطي المصابة لم يكشف مصدر العدوى خاصة وأنها إمرأة مسنة تعيش بمفردها ونفت أن يكون قد زارها أي شخص.

وبيّنت المتحدثة أن فريقا من الإدارة الجهوية للصحة تنقل إلى مقر إقامة المصابة، اليوم، وسيعمل على الكشف عن كل مخالطيها بالاستعانة بعمدة المنطقة والجيران وغيرهم ممن يستطيعون الإدلاء بأي معلومة عن الاشخاص الذين كانوا يزورونها.

هذا وارتفع عدد المصابين بفيروس كورونا المستجد في ولاية المهدية، التي لم تسجل حالات مؤكدة لثلاثة أيام متتالية، إلى 12 فردا من بينهم حالة وفاة، تتوزع إلى 6 بمعتمدية هبيرة و4 ببومرداس وحالتين بالمهدية.