نفى كاتب عام الاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس يوسف العوادني، الخبر الذي تداولته صفحة الإعلام النقابي مساء اليوم الإثنين، حول إقرار النقابة الأساسية للصحة بصفاقس، لإضراب بالمستشفيين الجامعيين الهادي شاكر والحبيب بورقيبة، احتجاجا على إيقاف بعض أعوان المستشفيين من قبل فرقة الأمن بالقرجاني على خلفية الاعتداء على عضو مجلس نواب الشعب، محمد العفاس.

   وأكد العوادني، أن العمل بالمستشفيين الجامعيين الهادي شاكر والحبيب بورقيبة يسير بصفة عادية، مشيرا إلى أن المكتب التنفيذي للاتحاد الجهوي للشغل بصفاقس سيعقد غدا الثلاثاء اجتماعا للنظر في مسألة الإيقافات التي طالت أربعة أعوان بالمستشفيين المذكورين من قبل فرقة الأمن بالقرجاني بالعاصمة، بتهمة الاعتداء بالعنف على النائب العفاس.
   يذكر أن النائب عن ائتلاف الكرامة محمد العفاس، أكد تعرضه، خلال انعقاد اللجنة الجهوية للصحة بصفاقس يوم 24 مارس الماضي، للعنف من قبل عدد من أعوان الصحة يمثلون النقابة الأساسية للصحة بالمستشفيين الجامعيين المذكورين.
وقد تم فتح بحث تحقيقي في واقعة الإعتداء من قبل وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية صفاقس1 بتهمة الاعتداء بالعنف على شبه موظف عمومي بمناسبة ممارسته لوظيفه، وهضم جانب موظف عمومي بالقول والسب بمناسبة مباشرته لوظيفه باستعمال العنف والسرقة.