تم تسجيل إصابتين جديدتين بفيروس"كورونا" ولاية صفاقس ليرتفع العدد الجملي للإصابات المؤكدة في الجهة إلى ست إصابات وبينهم المصاب المتوفى أصيل المحرس مقابل 14 حالة سلبية بينتهم نتائج التحاليل المخبرية التي وردت على الجهة من المخبر المرجعي بمستشفى شارل نيكول بتونس العاصمة، وفق ما افاد به المدير الجهوي للصحة الدكتور علي العيادي.

وأوضح الأخير أن الحالتين هما إمرأتين (أخت المصاب العائد من تركيا) وامرأة كانت في تواصل مع المصاب الذي توفي.

واشار إلى أن حالة وحيدة مقيمة الآن في مستشفيات الجهة وهي حالة المريض الذي تم اكتشاف إصابته بالفيروس أمس الثلاثاء ويقيم حاليا بجناح العزل الخاص في المستشفى الجامعي الحبيب بورقيبة.

ووصف حالته ب"المستقرة" وبالنسبة للإصابات الأربع الباقية فهي تخضع للحجرالصحي في المنزل بحسب المدير الجهوي للصحة ولا تكتسي حالتهم الصحية خطورة تذكر.