تعرف اعدادية الشابي حالة من الاحتقان في صفوف التلاميذ وبعض الاولياء على اثر اعتداء متبادل بين استاذ موسيقى وتلميذ نتج عنه اصابة التلميذ في عينه اليسرى مما ادى الى قيام التلاميذ بمجموعة من التحركات الاحتجاجية داخل وخارج الاعدادية الامر الذي ادى الى توقف الدروس، حسب ما اكده المندوب الجهوي للتربية في نابل لمراسل شمس في الجهة.

كما افادت مصادر موثوق فيها لمراسلنا انه وعلى اثر هاته الحادثة نفذت هيئة التدريس وقفت احتجاجية داخل الإعدادية تنديدا بالعنف الحاصل فيها.

كما أضافت نفس المصادر ان مجموعة كبيرة من التلاميذ قاموا برشق السيارات وواجهة الاعدادية بالحجارة مما تسبب في العديد من الخسائر المادية للسيارات، كما تسببت عمليات الرشق بالحجارة في اصابة عدد من التلاميذ.