تمكنت فرقة الأبحاث العدلية للحرس الوطني بالمنستير من تفكيك شبكة مختصة في صنع مادة مسكّرة تسمى "رافيال" بمنزلين كائنين بمدينة المنستير حسب ما أفاد به الناطق الرسمي باسم إقليم الحرس الوطني بالمنستير مراد بن صالح.

وأضاف بن صالح لمراسلة شمس أف أم أنه بمداهمة المكان تم حجز كمية هامة من مادة سائلة تتكوّن من بقايا غلال متعفنة ومواد أخرى تستعمل في صنع هذا الخمر كمادة السكر ومواد كيميائية متعددة.

وأفاد بن صالح أنه تم إيقاف المتهم الرئيسي ويبلغ من العمر 50 سنة وهو من ذوي السوابق العدلية وقد اعترف بامتهانه صنع الخمر المنزلي "الرافيال" وأنه تعلم صنع هذه المادة عندما كان مقيما بالقطر الليبي، فيما تحصن شريكه بالفرار وجاري البحث عنه.

وباستشارة النيابة العمومية بالمنستير أذنت بالاحتفاظ بذي الشبهة وإدراج الثاني بالتفتيش، و أشار بن صالح إلى أنه سبق أن توفي شخص نتيجة استهلاكه لهذه السموم.