عثرت التشكيلات العسكرية داخل المنطقة الحدودية العازلة بجهة المنزلة من ولاية تطاوين ليلة أمس على سيارة تهريب عالقة بالساتر الترابي دون لوحات منجمية ودون حمولة، وفق بلاغ صادر عن وزارة الدفاع الوطني.

ووفق البلاغ فأثناء محاولة إخراجها من الساتر تعرضت التشكيلة العسكرية إلى إطلاق نار من مجموعة مسلحة من داخل التراب الليبي كانت تحاول استعادة السيارة غير أن ردة فعل العسكريين القوية والسريعة أجبرت هذه المجموعة على الهروب والتوغل داخل التراب الليبي.

وقد تم إخراج السيارة من الساتر الترابي والاحتفاظ بها لدى الوحدات العسكرية.