توقّفت الدروس صباح اليوم الخميس 07 نوفمبر 2019 بالمعهد الثانوي حمودة باشا بمنوبة، نتيجة احتجاج الإطار التربوي والإداري بالمعهد على الشلل الحاصل بالمؤسسة، بسبب خروج المديرة والقيم والناظر في عطل مرضية مطولة، حسب ما صرح به عضو النقابة الأساسية للتعليم الثانوي بمنوبة حسان العرفاوي.
وأضاف المصدر ذاته، أن الناظر والقيم العام خرجا في عطل مرضية مطولة متكررة منذ بداية السنة الدراسية، ما خلّف ضغطا كبيرا على كاهل المديرة الحديثة العهد بالمؤسسة وأدى إلى اصابتها بحالة ارهاق وضغط نفسي كبيرين، أجبراها بدورها على طلب عطلة مرض مطولة، على حد قوله.
وبيّن في ذات السياق، أن هذا الوضع أدى إلى شلل تام لخدمات الادارة بالمعهد، ما دفع بالأساتذة إلى الاحتجاج وإيقاف الدّروس والتحوّل إلى مقر المندوبيّة الجهوية للتربية لنقل مشاغلهم وإيجاد حلول لهذا الاشكال.
وقد التأمت جلسة في الغرض مع المندوب الجهوي للتربية، تم خلالها اتخاذ قرارات فورية في انتظار معالجة بقية الاشكاليات العالقة، تمثلت في تكليف ناظر جديد مع إحالة تسيير ادارة المعهد بالنيابة إلى مديرة معهد منوبة بالتوازي مع مهامها الأساسية.
المصدر (وات)