قررت الإدارة الجهوية للتعليم في سيدي بوزيد فتح تحقيق إداري بعد حادثة انتحار تلميذ يدرس بالسنة الخامسة ابتدائي في منطقة الزفزاف التابعة لمعتمدية السوق الجديد.
وكان عدد من الأهالي نفذوا وقفة احتجاجية اليوم الإثنين 21 أكتوبر 2019، أمام قدام الإدارة الجهوية للتعليم.
واتهم المحتجون عدد من المعلمين في المدرسة بسوء معاملة التلميذ المعني بالأمر ممّا دفعه للانتحار.
وقد تحول المندوب الجهوي  للتربية حسين العكرمي على عين المكان مرفوقا بالمصالح المختصّة في المندوبية للإطلاع على ظروف سير العمل في المدرسة.