داهمت يوم أمس الثلاثاء 08 أكتوبر 2019، الوحدات التابعة للفرقة الجهويّة للشرطة البلديّة بتونس بحضور فريق تابع للإدارة الجهويّة للتجارة بتونس وبعد إستشارة النيابة العموميّة، مخزنا عشوائيا معدّ لتخزين كميات هامّة من البطاطا بجهة الزهروني.
وقُدِرت الكمية بحوالي 05 أطنان بقيمة حوالي 6000 دينار.
وكانت هذه الكمية من البطاطا معدّة للترويج خارج مسالك التوزيع القانونيّة ومُخزنة في ظروف غير صحيّة، حسب بلاغ لوزارة الداخلية.
وبالتحرّي مع صاحب المخزن (عمره 46 سنة قاطن تونس العاصمة مُفتش عنه لفائدة المحكمة الإبتدائية بتونس من أجل إصدار صكّ بدون رصيد)، إعترف أنه قد قام بتخزين البطاطا منذ ما يُقارب الشهر بصورة غير قانونيّة ولم يستظهر بما يُفيد مصدرها.
بمراجعة النيابة العموميّة، أذنت بالإحتفاظ به في حين تولى الفريق التابع للإدارة الجهويّة للتجارة بتونس تحرير محضرين، الأول موضوعه "تعاطي نشاط غير مصرّح به" والثاني موضوعه "عدم مسك فواتير مادة البطاطا".