دخل، منذ قليل، عدد من أعضاء قائمة الجبهة الشعبية في القيروان برئاسة طارق البراق في إعتصام مفتوح بمقر الهيئة العليا المستقلة للانتخابات فى حركة احتجاجية للتنديد برفض قبول الهيئة لملف ترشحهم ومطالبتها بتغيير اسم الحزب على خلفية وجود ملف لحزب جديد يسمى "حزب الجبهة الشعبية " أسندت له تأشيرة مؤخرا.

وقد اعتبر المحتجون تأسيس حزب جديد باسم الجبهة الشعبية سياسة ممنهجة لإقصائهم ومحاولة لتدمير"الجبهة الشعبية".