شهد اليوم مركز تجميع الحبوب المتواجد بمنطقة بريكات العرقوب حالة من الغضب والاحتقان فى صفوف عدد من الفلاحين بعد اكتشافهم وجود تجاوزات فى عملية وزن الحبوب.

وتحول رئيس الاتحاد الجهوي للفلاحين بالقيروان المولدي الرمضاني رفقة ممثل عن ديوان الحبوب وممثل عن مندوبية التنمية الفلاحية على عين المكان لمعرفة أكثر تفاصيل عن الموضوع وتحديد المسؤوليات حيث تم اعادة وزن شاحنتين تم وزنهما وتأكد ان هنالك نقص فى  حمولة  الوزن المصرح به.

وحسب الرمضاني فان المسؤول عن المركز لا يعتمد على استخراج وثيقة الوزن بطريقة اوتوماتيكية واعلامية بل يعتمد على الطريقة اليدوية وهو ما يتعارض مع الاجراءات القانونية المعمول بها فى مراكز تجميع الحبوب تجنبا لحصول تجاوزات محتملة وخاصة عمليات غش فى الميزان، تضر بمصالح الفلاحين.

كما أوضح الرمضاني أن اللجنة التي تحولت على عين اامكان رفعت تقريرا مفصلا فى الاخلالات المسجلة في مركز التجميع المذكور إلى الجهات المعنية لاتخاذ ما تراه صالحا.