بعد أن حدد الاتحاد الافريقي لكرة القدم تاريخ 30 جوان 2022 كآخر أجل للأندية المرشحة للمشاركة في المسابقات الافريقية للموسم الجديد ، لتسوية ديونها المترتبة عن مختلف النزاعات والتي صدرت في شأنها أحكام وذلك الى غاية 31 ديسمبر 2021 , استجاب الاتحاد الافريقي لطلب الجامعة التونسية لكرة القدم حيث منح آجال جديدة للأندية التونسية حتى تقوم بتسوية ديونها المذكورة أعلاه وتمتد هذه الآجال الى غاية يوم 11 جويلية 2022.
وقد علمت شمس آف آم أن رئيس الجامعة التونسية لكرة القدم وديع الجريء استغل وجوده في المغرب على هامش إقامة كأس افريقيا للسيدات وأجرى تحركات كبيرة في الكواليس مع أعضاء الإتحاد الإفريقي بصفته عضوا في المكتب التنفيذي من أجل مصلحة الأندية التونسية.