شاركت اللجنة العليا للمشاريع والإرث في جلسة نقاشية حول دور الرياضة في تعزيز السلام والتنمية، ضمن فعاليات الاجتماع السادس والعشرين لرابطة الكومنولث في العاصمة الرواندية كيجالي.
وخلال مشاركته في الجلسة الحوارية نيابة عن السيد حسن الذوادي، الأمين العام للجنة العليا للمشاريع والإرث؛ استعرض السيد ناصر الخوري، مدير إدارة البرامج في مؤسسة الجيل المبهر، برنامج الإرث الإنساني والاجتماعي لكأس العالم FIFA قطر 2022™، برامج ومبادرات المؤسسة منذ العام 2010، والخطط المستقبلية الهادفة إلى مواصلة بناء إرث مستدام لكأس العالم في قطر والمنطقة والعالم.
وتحدث الخوري عن الاستفادة من رياضة كرة القدم في تحقيق التنمية، باعتبارها أداة فعالة لنشر السلام ومد جسور الحوار والتفاهم بين الشعوب، وقال: "تتيح بطولة كأس العالم منصة هامة لدولة قطر للتواصل مع العالم من خلال الرياضة، كما يشكل فرصة فريدة للمشجعين من مختلف الثقافات لزيارة قطر، والتعرف عن قرب على بلدنا وعاداتنا وتقاليدنا، والتقريب بين الدول والشعوب، في سبيل الإسهام في تبديد الصور النمطية السائدة عن المنطقة".
وأشار الخوري إلى أهداف مؤسسة الجيل المبهر، التي أطلقتها اللجنة العليا تزامناً مع تقديم ملف قطر لاستضافة المونديال، وتنشط في العديد من الدول، وتلتزم بتحقيق أهداف الأمم المتحدة للتنمية المستدامة، ورؤية قطر الوطنية 2030، وقال: "نتطلع في الجيل المبهر إلى الوصول لمليون مستفيد مع نهاية العام الجاري، وقد أصبحنا أكثر قرباً من تحقيق هذا الهدف، مع طرح المزيد من البرامج والأنشطة الرياضية والثقافية، والتي تشهد مشاركة واسعة في المجتمعات المستهدفة."
ومن المقرر أن يحتضن مركز جيتاجاتا لإعادة التأهيل في منطقة بوجيسيرا نادي الجيل المبهر المجتمعي، والذي سيوفر مساحات آمنة للشباب تتيح لهم أجواءً مثالية لممارسة الرياضة، واكتساب مهارات التواصل بطرق إيجابية، وتحفيز التفكير الإبداعي وحب الاستكشاف، إلى جانب تحسين مهارات التواصل مع الآخرين واتخاذ القرارات المناسبة على الصعيدين الشخصي والمهني.
وتعاونت مؤسسة الجيل المبهر مع شركائها في رواندا لإنجاز عدد من المشاريع، بما فيها تجديد ملعب كرة القدم الحالي، وإنشاء ملاعب للكرة الطائرة، إضافة إلى تطوير البنية التحتية في مركز جيتاجاتا لإعادة التأهيل.
وسيشهد ملعب كرة القدم الجديد في مركز جيتاجاتا، التابع للجيل المبهر، تنظيم أنشطة للشباب ضمن مبادرة كرة القدم من أجل التنمية، بمشاركة مدربين محليين تلقوا تدريباً على برامج المبادرة، كما سيسهم البرنامج في رعاية مواهب كرة القدم التي يجري رصدها وتوجيهها للالتحاق بأكاديميات كرة القدم. وتضم قائمة شركاء برنامج الجيل المبهر "أكاديمية فيجن يوث جروب سبورتس"، ونادي "فوتبول فيجن"، وأكاديمية "دريم تيم فوتبول"، و"إسبيرانس كيجالي رواندا."