قاطع خمسة لاعبين من الملعب التونسي التدريبات وطالبوا بفسخ عقودهم وهم فخرالدين الجزيري وبلال الماجري وريان خميسي وسليمان كشك و أنيس الصغير.

ويبدو أن هؤلاء لم يعودوا متحمسين للبقاء بعد فشل الفريق في ضمان استمراره في بطولة الرابطة الأولى للمحترفين.

ودعت هيئة الملعب التونسي عدلا منفذا لتسجيل غياب اللاعبين المذكورين عن التمارين.